الحزن والقلق من المشاعر الإنسانية التي يحتاج الكثير منا إلي التخلص منها ويعتبر علاج القلق اسهل بكثير من علاج الحزن لأن القلق يكون ناتج عن اسباب معينة يمكن التغلب عليها بسهولة.

اما بالنسبة لعلاج الحزن فهو يحتاج وقت اطول لأن اسباب الحزن في الغالب تكون مشاعر داخلية لها علاقة باسباب كثيرة او اشخاص اخرين.

وفي السطور التالية نذكر لكم بعض اساليب وطرق علاج القلق والتخلص من الحزن

كيفية علاج القلق والتخلص من الحزن الحزن-القلق.jpg

أولاً : التنفس بعمق
تنفسى بعمق فالتنفس بطريقة صحيحة قادر على إخراج مشاعر الحزن بداخلك، إبدأى من الآن بالتنفس بعمق ثم الزفير بإنسيابية وراحة لضمان الشفاء من مشاعر القلق والتوتر.

ثانياً : تقديم المساعدة للأخرين
اهتمي بمشكلة أحد الأصدقاء أو الأقارب وفكري في حلول لحل تلك المشكلة والتخلص منها، فتقديم المساعدة للآخرين يعطي إحساسًا داخليًا بالسعادة ويطرد منك إحساس الحزن الكئيب، كما سيضيف اليك إحساس الثقة والرضا عن النفس، ويحول طاقتك السلبية إلى طاقة أيجابية.

ثالثاً : تذكر اللحظات السعيدة
إن لم تستطيعي تجميع الأصدقاء أو العائلة لإلتقاط الصور الجماعية التى تسجل فيها أروع اللحظات، فأخرجي ألبوم الصور التي تم التقاطها لأسرتك ولأصدقائك وتذكري تلك اللحظات الممتعة وفكري في المواقف السعيدة التي ارتبطت بالصورة، حينها ستبتسمين ناسية أي شيء قد يضايقك.

رابعاً البحث عن سعادة الأخرين
راقبي الفرحة في عيون أطفال الحي الذي تسكنين فيه بعد أن قمتى بتوزيع الحلوى والألعاب عليهم، كم ستنسين حزنك أمام ابتسامة الأطفال.

خامساً : ممارسة الأنشطة
اعزفي الموسيقى أو ارسمي أو اصنعي بعض الأشغال اليديوية التي طالما صنعتي منها ما أعجب أصدقائك، شاركي اسرتك في تناول كعكة صنعتيها بنفسك وزينتيها بالكريمة والفواكه.

سادساً : تناول الوجبات المفضلة
تناول وجبة تشتهينها يؤثر إيجابيًا على حالتك النفسية فإذا كنتِ تعشقين البيتزا أو الباستا أو إحدى أنواع الحلوى فلا مانع من تناولها من باب التغيير، فالشعور بالجوع هو أحد العوامل التى تؤثر على سعادتك.

سابعاً : تخطي المشاكل
حاولى تخطى مشاكلك بإستمرار فقد أثبتت الدراسات أن كتمان الغضب حتى الإنفجار يزيد من المشاعر السيئة كما يؤدى إلى الإكتئاب المضاعف.

ثامناً : السفر لمكان اخر
اتخذي قرارًا بالسفر إلى مكان تفضليه يشعرك بالإرتياح، ففعل شيء غير متوقع والخروج من حالة الروتين يحفز المخ ويؤدي إلى الشعور بالسعادة.

تاسعاً : سماع الموسيقى
بصوت مرتفع رددي كلمات إحدى الأغاني التي تحبينها بعد أن تشغليها في غرفتك بصوت مرتفع بذلك ستنسين الحزن وستشعرين بفارق كبير.

عاشراً : ممارسة الرياضة
ممارسة الرياضة تعدل المزاج وتجلب السعادة فلا تتهاوني في ممارستها بإستمرار، وأفضل الأوقات لممارسة الرياضة صباحاً فور استيقاظك.

حادي عشر : مشاهدة فيلم رومانسي
مع فيلم رومانسي تحبينه، وعلى كرسي هزاز في شرفة منزلك تناولي قطع الشيكولاته المفضلة لديكِ ليذوب الحزن كما تذوب قطع الشيكولاته في فمك.

ثاني عشر : التعامل مع الزوج بذكاء
إستبدلي ازعاج الزوج بكثرة الطلبات بالتلميح لاحتياجاتك، فبذلك ستتغير ردود أفعاله من التجاهل إلى التجاوب.

ثالث عشر : الإبتعاد عن اسباب الازعاج
إذا كان حزنك بسبب وجود شخص غير مرغوب فيه، يعكر صفو حياتك ويسيئ إليك، فإبدأى فورآ بإتخاذ قرار الإبتعاد عنه وقطع كل صلاته بك، مع مواجهته بقرارك بدون إهانة أو تجريح.

رابع عشر : تذكر نعم الله عليك وكتابتها
أحضرى ورقة وقلم، وأبدئى بكتابة كل الأفكار السعيدة والإيجابية فى حياتك، وأحمدى الله على وجودها كالصحة والأهل والتفوق، فتذكر الأشياء السعيدة فى الحياة ينعش ذاكرتك ويساعد المخ على تجديد الصور السيئة بداخله وبالتالى يساعدك على التخلص من المشاعر الكئيبة وإستبدالها بالمشاعر المفرحة المليئة بالآمال.

اخيراً : الحصول على حمام دافئ وعطر مميز
تعودي على أخذ حمام دافئ، مع إرتداء العطر المفضل لديكِ بعدها، فالماء الدافئ يساعد على إسترخاء الأعصاب ويطرد مشاعر الغضب، والعطر المفضل يساعدك على تحسين المزاج.